موقع نور على الدرب
الصفحة الشخصية للدكتور / عبدالمجيد طاش نيازي ملتقى الاجتماعيين مجلة العلوم الاجتماعية
أكاديمية الخدمة الاجتماعية عالم التطوع جمعية الدراسات الاجتماعية

تابعونا عبر تويتر

العودة   منتدى الفريق الإجتماعي > الأقسام المتخصصة > قضايا مهنة الخدمة الاجتماعية

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-21-2008, 12:53 AM   #1
كبار شخصيات الفريق
 
تاريخ التسجيل: May 2005
رقم العضوية: 55
الدولة: الرياض
العمر: 41
المشاركات: 67
معدل تقييم المستوى: 10
طلال الاسمري نشط
تعرف على موضوع الشخصية واهميته في الارشاد والعلاج النفسي والاجتماعي

سبحان الله القائل في محكم تنزيله ....(ونفس و ما سواها فألهمها فجورها و تقواها) ....
نظرا لان موضوع الارشاد وحل المشكلات جزء اساسي من عملنا كاخصائيين اجتماعيين ويهم كذلك اخوتنا واحبتنا المتخصصين في علم النفس والطب النفسي
وجدت ان طرح موضوع شخصية العميل او الحالة او المريض امر مهم شخصية العميل هي جزء من مشكلته...فقد يكون العميل ذو شخصية تجنبيه أو شخصية تكذب أو مخادعه أو شخصية هستيرية وهنا يجب التعرف عليها أثناء المقابلة أو توجيه وإرشاد شخص آخر ولكل شخصية سمه ولكل سمه تفاعل وتعامل معين على ضوء هذه السمات والمؤشرات في الشخصية ...
في المشكلات الفردية يجب أن يتم التعرف على سمات الشخصية ومصدر تكوينها ففي حالة التدخل المهني والإرشاد في حالة عدم التعرف على شخصية العميل هذا يصعب من نجاح التدخل إذا كانت المشكلة فردية وتكون أصعب إذا كانت المشكلة أسرية ...
ويجب قبل ان نستعرض أنماط الشخصيات وسلوكياتها يجب أن أوضح أن الشخصية تتكون من البيئة المحيطة فقد تتكون سمة الكذب في طفل من أسرة عاش فيها جميع تعاملاتها او البعض تمارس الكذب فتتكون لدى الطفل الشخصية المخادعه حتى مراحل العمر المختلفة وتؤثر في علاقاته مستقبلا سواء في إقامة علاقة الزواج او الارتباط بإمرأه أو في العمل مع مرؤسيه او في المدرسه مع أصدقاءه ومعلميه ....
ومنذ بداية القرن 19ظهرت فلسفات مهدت إلى بروز العلوم الإنسانية وتؤكد حتمية الوجود الإنساني، وسلبية الفرد في اختيار مصيره. فهذا ماركس ـ مثلا ـ يقول :"ليس وعي الناس هو الذي يحدد وجودهم؛ بل إن وجودهم الاجتماعي هو الذي يحدد وعيهم". وقد تطور هذا التصور في فلسفات مختلفة كالبنيوية التي اعتبرها روجيه غارودي "فلسفة موت الإنسان" لأننا نجد - مثلا - ليفي ستروس يقول بوجود بنيات اقتصادية واجتماعية تعمل بمعزل عن الأفراد وخارجا عن إرادتهم، ونجد كذلك ألتوسير Althusser يقول بضرورة التعامل مع الناس داخل وحدات الإنتاج كرموز لا كأشخاص.. وكان هذا انعكاسا لبروز العلوم الإنسانية التي اتخذت الإنسان كموضوع لها وحاولت بعض المدارس التعامل مع الإنسان بمناهج العلوم الطبيعية، حتى تضمن لنفسها التعامل الموضوعي مع الظواهر الإنسانية.

وعلم الشخصية بدأ بنظريات كبرى وانتهى اليوم ببحوث عن دور الجينات والوراثة في تكوين الشخصية مثلا، وكما نعلم فانه من الصعب رؤية الشخصية او وضعها تحت الملاحظة المباشرة وانما يمكن فقط رؤية آثارها، وأثار الشخصية هو ما يسمى بالسلوك، وكلمة السلوك هنا تشمل اسلوب التفكير، والتصرف، والتفاعل العاطفي، ومجموعة المعتقدات والتوجهات والحالات الاواعية كالنوم والوظائف العضوية، فمثلا احلامنا تدل على شخصيتنا، وكذلك افكارنا وعواطفنا ومعتقداتنا ولباسنا وتفاعلات جسمنا، يمكن النظر لهذه الامور على انها عينات كعينات الدم تساهدنا على معرفة حالةشخصيتنا، واختلف العلماء فى فهم الشخصية، وسوف نتحدث في الاسبوع القادم انشاء الله عن بعض هذه النظريات.
تعلمنا في علم النفس ايام دراستنا الجامعية عن الشخصية في مدرسة التحليل النفسي أن اللاشعور هو أهم منطقة سيكولوجية نستطيع بموجبها أن نفهم سلوكاتنا سواء منها السوية أو الشاذة . ومن هذا المنطلق نستطيع أن نقول بأن الشخصية في تصور فرويد بمثابة " جبل الجليد " :أي أن ما هو خفي أضخم بكثير مما يظهر . فكيف يتشكل اللاشعور ؟

يعتقد فرويد أن بناء شخصيتنا يتكون من ثلاثة مكونات ، العلاقة فيما بينها هي الكفيلة بتفسير حياتنا النفسية . وهذه المكونات هي:

الهو : وهو نسق سيكولوجي يتألف من المكونات الغريزية والدوافع والانفعالات الموروثة . ويتمركز الهو حول مبدأ اللذة أو ما يصطلح فرويد على تسميته بنزعة الليبيدو. لأن همه الأساسي هو الحصول على اللذة ودفع الألم ، حيث لا يعرف معنى التأجيل. ومن خصائص الهو أنه بعيد عن المنطق والعقل لكونه يتصف بالتهور والاندفاع، ولا يتمثل السيرورات المنطقية والأخلاقية … إلخ.

الأنا: وهو الجزء من الهو الذي تلاءم مع الواقع . و هو النظام السيكولوجي الذي يتصف - على عكس الهو - بالتعقل والرزانة والحكمة . ومن ثمة ، فإنه يتمركز حول مبدأ الواقع ، وهمه الأساسي هو تلبية رغبات الهو بشكل يتلاءم مع الواقع ولا يثير غضب الأنا الأعلى .

الأنا الأعلى : وهو النظام النفسي الذي يمثل جميع القيم الأخلاقية والعادات الاجتماعية.ويتشكل الأنا الأعلى بفعل الأوامر والنواهي ( التربية ) ؛ ومنه نستوحي ما ينبغي وما لا ينبغي القيام به . وهو ما يماثل في حياتنا النفسية مفهوم المثالية الأخلاقية، وما يقابل في الاصطلاح الأخلاقي العادي مفهوم الضمير .
الى اللقاء في الجزء الثاني ....
ملاحظة :
---------: ( اذا عرفت شخصية العميل او المريض او الحالة فسوف يساعدك ذلك في العلاج او الارشاد الاجتماعي او النفسي ....)

التوقيع

جمعية مكافحة السرطان الخيرية لها دور في دعم المرضى فساهم معها وجزاك الله خيرا
طلال الاسمري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-04-2008, 08:25 AM   #2
طالب ماجستير
 
الصورة الرمزية نوال
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
رقم العضوية: 471
المشاركات: 285
معدل تقييم المستوى: 8
نوال نشط
رد: تعرف على موضوع الشخصية واهميته في الارشاد والعلاج النفسي والاجتماعي

اسعد الله ايامك استاذي ...
موضوع اكثر من رائع خاصة في ذلك الجانب الذي اشار فيه فرويد الى جوانب الشخصية يتالف من ثلاث مكونات ...
حيث تمثل هذه الجوانب محاور اساسية لاي اخصائي نفسي كان ام اجتماعي , بان يصل الى فهم شخصية العميل والتعامل معه وفق ما يقتضية الحال ...

لقد قرات كثيرا لفرويد ووجدت ان شخصية اجدر بالدراسة فلقد ا كان معظم ماتوصل الية بناء على الظروف التى عايشها والتي كان يغالبها النبذ والعدوانية خاصة للديانة اليهودية في المانيا ...!
بارك الله لك هذا الطرح الرائع ....
التوقيع
نوال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التأهيل النفسي والاجتماعي لمدمني المخدرات . سميرة ضرائب الحياة العصرية 15 11-08-2009 02:12 AM
حقوق المريض النفسي بين الوصاية والرعاية سميرة المرفأ النفسي 3 07-25-2009 11:28 AM
نظرة المجتمع للمريض النفسي سر الداء والشفاء مريم الأشقر المرفأ النفسي 0 10-28-2008 03:50 AM
يا وزارة التربية والتعليم أعيدوا للأخصائي النفسي والاجتماعي مكانته عبدالرحمن الخراشي مـــع (و) ضـــد 6 04-22-2008 04:06 AM
الاسلام والصحة النفسية سميرة المرفأ النفسي 0 10-16-2007 02:36 PM


الساعة الآن 03:17 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.7.1, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
كتاباتك مرآة شخصيتك فأحرص أن تظهر بشكل راقي
اختصار الروابط
 
Inactive Reminders By Icora Web Design