تابعونا عبر تويتر تابعونا عبر فيس بوك

العودة   منتدى الفريق الاجتماعي > الأقسام المتخصصة > أبناء في قلوبنـا

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-01-2008, 02:32 AM   #1
مشرفة أبناء في قلوبنـا
ناشطة في مجال حقوق الإعاقة
 
الصورة الرمزية مريم الأشقر
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
رقم العضوية: 382
الدولة: الغاليــــ قطــر ــــة
المشاركات: 3,123
معدل تقييم المستوى: 16
مريم الأشقر نشط
ندوة مواقع العمل تناقش دمج المسنين في المؤسسات

ندوة مواقع العمل تناقش دمج المسنين في المؤسسات

كتبت ـ رشا شبيب

ضمن فعاليات حملة الوفاء التي تنظمها المؤسسة القطرية لرعاية المسنين بالتعاون مع إدارة الشؤون الاجتماعية بوزارة العمل من الخامس والعشرين من مارس وحتى الحادي والثلاثين منه تضمنت ندوة تحت عنوان مواقع العمل والمسؤولية بين الشباب وأصحاب الخبرة وذلك مساء أول أمس السبت في فندق الملينيوم ، أدارها الدكتور عبد الله فرج وتحدث فيها سعادة الشيخ الدكتور خالد بن جبر آل ثاني رئيس لجنة المسنين بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة والدكتورة حمده السليطي عضو مجلس إدارة المؤسسة القطرية لرعاية المسنين والدكتور خالد الهنداوي عضو اتحاد علماء المسلمين والأستاذ علي حمد البندر مدير إدارة التقاعد والمعاشات والشيخ عايض القحطاني مدير الدعوة والإعلام بمؤسسة عيد الخيرية والأستاذ يوسف المفتاح مدير عام المؤسسة القطرية لرعاية المسنين وتهدف الندوة إلى تصحيح بعض المفاهيم الخاطئة حول العلاقة بين السن وضعف القدرة على الاستمرار والعطاء وتوجيه ميول المجتمع نحو التعاطي مع المسنين عبر منظومة من المفاهيم والمنطلقات التنموية وتهدف أيضاً إلى تعزيز استمرار تواصل وعطاء المسنين للمجتمع، كشركاء متميزين يمتلكون قدرا كبيرا من الخبرات وأخيرا تهدف الندوة إلى نشر وتعزيز ثقافة استثمار ودمج المسنين في كافة مؤسسات المجتمع.

وفي تصريح خاص لـ الوطن والمواطن أكد سعادة الشيخ الدكتور خالد بن جبر آل ثاني رئيس لجنة المسنين بـ «الأعلى للأسرة» إطلاق مصطلح «كبير السن» على من تجاوز الستين عاما مفهوما خاطئ في منظوره وغير صحيح وأنه لا ينطبق على الغالبية العظمى خصوصا إن اليوم أصبح هناك تحسن ملموس في المجال الصحي لدى أغلب المجتمعات وبدأ العمر الافتراض للإنسان يطول وأشار في حديث إلى أن بعض الدول عرفت المسن لدينا أنه من تجاوز الخامسة والستين عاما.

ونوه سعادته في حديثه إلى وجوب معرفة مسألة مهمة وهي الفصل بين مفهوم المسن وما هو المسن وقال إن الممارسة صعب أن تتغير ولكن في مجتمع صغير كدولة قطر تكون فيه عملية تغيير المفاهيم أسهل من غيرها من المجتمعات على الرغم من إن كل مجتمع له علاقاته وخصوصياته.

ولفت خلال حديثه إلى أن قضية دمج المسن تعود إلى تعريف المسن حيث هناك المتقاعدون ممن وصل إلى الستين عاما وقد يكون في هذا العمر في قمة نشاطه وعطائه وقال: لو نظرنا إلى كثير من الدول المتقدمة سنجد مؤسسات النقل العام القائمين عليها هم من المتقاعدين الذين وصلوا إلى سن الستين أو أكثر وأشار سعادته خلال حديثه إلى نقطة مهمة وهي مسألة استيعاب المسنين في مؤسسات الدولة وقال إنها صعبة لوجود نظم إدارية معينة للتعيينات ونوه سعادته إلى مقترح قد سبق أن قدم في فترة من الفترات على أساس أن يرفع سن التقاعد إلى الخمسة والستين عاما ولكنه لم يتم لخضوعه إلى أمور كثيرة منها أمور مالية وتنظيمية وأيضاً لإتاحة الفرص والمجال لاستيعاب الشباب في سوق العمل وإعطائهم الفرص وعدد من المبررات الأخرى التي تعوق تنظيم القانون.

وتابع سعادته حديثه: المؤسسة القطرية لرعاية المسنين انبثقت عن أهداف لجنة المسنين في «الأعلى للأسرة» وهي مؤسسة مستقلة تتبع المجلس ويقع عليها الدور التنفيذي وبعدها يتم التنسيق مع مؤسسة رعاية المسنين بحيث إن عملية تنفيذ البرامج لا تخرج عن هاتين الجهتين.

وأكد سعادة الدكتور خالد بن جبر خلال حديثه لـ الوطن والمواطن على أن المؤسسة القطرية لرعاية المسنين سيكون لها دور كبير وهام في تطبيق إستراتيجية المسنين ولفت إلى أنها بدأت فعلا بالوجود وأصبحت لها خطوات واضحة وبعدها سيصبح بإمكانهم الدخول بالأمور التشريعية والقانونية.

وأشاد سعادته بفكر حملة الوفاء وقال إنها تعمل على زرع المفاهيم والأفكار الصحيحة لهذا الجيل من النشء مما يعطي انطباعات مختلفة على المدى البعيد.

وفي ختام حديثه لـ الوطن والمواطن تطلع سعادته إلى دور كبير ومهم ومتكامل للعمل بين المؤسسة القطرية لرعاية المسنين ولجنة المسنين بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة التي سيكون دورها تخطيطيا وإشرافيا من حيث مراجعة أعمال المؤسسة وتنسيقها.

وخلال حديثه في الندوة قال سعادة الدكتور خالد بن جبر آل ثاني إن قرار خلق إستراتيجية للمسنين في دولة قطر كان صعبا منوها بأنها الدولة الوحيدة التي أنشأت إستراتيجية للمسنين وبين أن في مدريد تم اتخاذ القرار من قبل منظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة ولكن لم يتم تطبيق القرار من قبل أي دولة أخرى عدا دولة قطر.

وأشار في حديثه إلى أن الإستراتيجية الآن قيد الموافقة من الجهات الرسمية وبعد الانتهاء منها سيكون الدور الأكبر في تطبيقها للمؤسسات المعنية بفئة المسنين.

كما نوه خلال حديثه في ندوة مواقع العمل إلى أن المشاكل الصحية والاجتماعية والنفسية بدأت تنتقل إلى فئات عمرية صغيرة وبالتالي أصبح سن التقاعد أصغر من الستين عاما.

وقال إن وزارة العمل بدأت تستقطب القطريين وتعيد توظيفهم والمشكلة الحقيقية في دولة قطر تكمن في وجود فرص كثيرة متاحة للشباب ولكنهم للأسف يفضلون فرصة على أخرى أما الشباب الذين أحيلوا إلى التقاعد في سن الثلاثين فهم موجودون فقط في الأسواق ويحصلون على معاشات تقاعدية وأكد سعادته إن تلك المرحلة انتقالية في دولة قطر وأن مجلس الوزراء أمر بتوحيد سلم الرواتب في مؤسسات المجتمع حيث هناك لجنة مشتركة تعمل على ذلك وسيكون الفرق فقط في نوعية العمل.

وفي حديثها لـ الوطن والمواطن أكدت الدكتورة حمده السليطي عضو مجلس إدارة المؤسسة القطرية لرعاية المسنين إن العمل والمسؤولية بين الشباب وأصحاب الخبرة تدخل ضمن أنشطة وفعاليات المؤسسة القطرية لرعاية المسنين لهذا العام وتدخل أيضاً ضمن توثيق العلاقات والروابط وخلق الجسور بين الشباب وأصحاب الخبرة الذين هم المسنون.

وقالت إن أهداف الندوة هي التعرف على جدول الخبرات التراكمية وهل فعلا هناك حاجة لها أم لا وأيضاً تهدف إلى التعرف على المسؤوليات والأدوار التي يمكن أن يؤديها المسنون والمتقاعدون بعد سن التقاعد.

وذكرت الدكتورة حمده السليطي إن المسن يحمل مجموعة كبيرة من الخبرات التراكمية التي لها أثرها سواء عمله كعضو عامل أو إنسان في المجتمع وقالت: بإمكانهم الاستفادة من هذه الخبرات سواء من خلال استمرار يته في العمل أو من خلال المجتمع.

وأشارت في حديثها لـ الوطن والمواطن إلى بعض الوظائف التي يمكن للمسن اشتغالها والتي لا تتقيد بسن معينة وهي الوظائف الاستشارية والعمل كخبراء وذكرت إن العمل الاجتماعي والتطوعي مفتوح أمام المسن وأيضاً العمل في القطاع الخاص وان بإمكان المسن استثمار طاقاته من خلال تلك المجالات.

وتابعت حديثها: نأمل ألا يتقيد سن التقاعد بالستين عاما فالإنسان في هذه السن لا يزال قادرا على العطاء وخبرتنا في عملنا أثبتت تلك النظرية فالعديد من الخبراء ما زالوا يعملون فوق سن الستين وما زالوا قادرين على العطاء والانجاز وشددت خلال حديثها على أهمية نشر ثقافة دمج المسن وقالت أنهم يسعون إلى توعية المجتمع بأهمية المسن وضرورة استمرار يته في العمل واستثماره في المجالات التي أبدع فيها وله فيها باع طويل.

وعن حملة الوفاء قالت الدكتورة حمده السليطي إن الحملة جزء من البرامج الطويلة التي تقوم بها المؤسسة القطرية لرعاية المسنين وقد انطلقت في ظل الشراكة والتعاون بيننا وبين إدارة الشؤون الاجتماعية بوزارة العمل وأكدت أن المؤسسة تعمل على عقد شراكات أخرى مع المؤسسات والهيئات ذات الصلة بعمل مؤسسة رعاية المسنين من قريب أو بعيد كإدارة الشؤون الاجتماعية والهيئة العامة للصحة والتقاعد والمعاشات وغيرها من مؤسسات المجــــــتمع المدني التي من الممكن لها أن تسهم بطريقة أو بأخرى في تفعــــــيل دور المسن ونشر التوعية بأهمية احترامه وتهيئة المجتمع في أن يكــــــون فعلا في مكانه الأساسي وطالبت الدكتورة حمده السليطي في حديثها لـ الوطن والمواطن بأن تكون هناك جائزة للأسرة المثالية في رعاية المسن.

وخلال حديثها في الندوة أشارت الأستاذة حمده السليطي إلى إن المؤسسة القطرية لرعاية المسنين أنشئت تحت الرعاية الكريمة لصاحبة السمو الشيخة موزه بنت ناصر المسند وان الأهداف التي تسعى المؤسسة إلى نشرها هي نشر التوعية في صفوف المجتمع بأهمية ادوار المسنين وضرورة احترامهم والبر بهم وقالت إن المأوى الأساسي لهم أسرهم وان الدار أنشئت لإيواء من ليس له أهل ومأوى.

ونوهت بأن المؤسسة تعمل على تحقيق أهدافها من خلال الشراكة بينها وبين الأسر. كما أشارت إلى إن المجتمع بحاجة إلى تخطيط واستقلال الموارد البشرية وإدارتها بشكل صحيح والمسؤولية في ذلك تقع على إدارة العمل ومجلس التخطيط التنموي.

وفي مداخلة للأستاذ علي حمد البندر مدير إدارة التقاعد والمعاشات ذكر فيها إن هناك دراسات من قبل وزارة العمل لتشغيل الفئات العاطلة والتي يكون خروجهم من الوظيفة أما من تلقاء أنفسهم أو بسبب الإصابة أو العجز أو من خلال جهة العمل إذا كان الموظف بلغ الستين عاما.

وأوصى خلال حديثه في ندوة مواقع العمل كل من تجاوز الستين عاما بالبحث عن عمل جزئي يقضي فيه أوقات فراغه وأكد على إن ذلك بإمكانه تحسين نفسية الشخص وبالمقابل سيستفيد الشباب من خبراته.

وقال: لا وألف لا للتقاعد المبكر وذكر أمثلة كثيرة لمسنين يعملون وهم في سن متقدمة بدأهم نبي الأمة محمد صلى الله عليه وسلم.

من جهته أكد الشيخ عايض القحطاني مدير الدعوة والإعلام بمؤسسة عيد الخيرية نجاح حملة الوفاد وقال أنها قيمة تذكيرية ذات طابع فضيل بين الناس وتمنى جني ثمارها قريبا وذكر إن مسألة بر الوالدين ومسألة تذكير الأبناء بها شيء مهم وشدد على وجوب الحرص عليها.

وتابع حديثه في ندوة مواقع العمل بين الشباب وأصحاب الخبرة : الحمد لله مجتمعنا لا يزال من أفضل المجتمعات التي تحافظ على الآباء والأمهات وإقامة الحملات التوعوية المسبقة والوقاية من أمور العقوق.

والتي تعتبر نقلة نوعية للمؤسسات التي تسعى إلى إيجاد التوعية العامة ونشر الوازع الديني بين صفوف الأبناء بشكل أو بآخر والحملة أخذت بعدا توعوياً إعلامياً واجتماعيا وتربويا.

وأشار في حديثه إلى إن الحملة على قدر من المسؤولية وأشركت الكثير من أصحاب القرار والمعنيين وقال يجب نشر الوازع الديني بشكل صحيح عبر تلك المؤسسات سواء كانت مؤسسات رعاية أو مؤسسات تربوية وبذلك ستكون هناك حصانة على مدى سنوات طويلة.

من جهته أكد الدكتور خالد الهنداوي عضو اتحاد علماء المسلمين على وجوب رعاية المسن في الشريعة الإسلامية مستشهدا بآيات قرآنية وأحاديث نبوية شريفة كما أكد على وجوب استغلال طاقات المسن حتى إذا تجاوز سن الستين واعتبره إنساناً معطاء وقال إن عطاءه لا يتوقف عند سن معينة.


http://www.al-watan.com/data/2008033...p?val=local9_1

التوقيع

(( جعل مثواك جنة النعيم ياأختي الوحيدة وحبيبة قلبي والله أنتي وأمي وبس اللي في القلب .. وشوقي لكما وحزني عليكما سيطول يالغاليات ))
مريم الأشقر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-01-2008, 02:36 AM   #2
مشرفة أبناء في قلوبنـا
ناشطة في مجال حقوق الإعاقة
 
الصورة الرمزية مريم الأشقر
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
رقم العضوية: 382
الدولة: الغاليــــ قطــر ــــة
المشاركات: 3,123
معدل تقييم المستوى: 16
مريم الأشقر نشط

خلال ندوة «مواقع المسؤولية بين الشباب وأصحاب الخبرة» ..دعوة للاستفادة من خبرات المسن وكفاءة المتقاعدين

د. خالد بن جبر : رفع سن التقاعد يساعد كبار السن على العطاء والاستفادة من خبرتهم..

د. حمده السليطي : نحن بحاجة إلى تخطيط شامل لإدارة الموارد البشرية..

البدر: التقاعد المبكر قضية بدأت تتفاقم في المجتمع القطري..


سمية تيشة

أوضح الدكتور خالد بن جبر آل ثاني رئيس لجنة المسنين بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة أن قطر تمر الآن بمرحلة انتقالية وأن هناك قراراً من مجلس الوزراء بتوحيد سلم الرواتب بين مؤسسات وهيئات الدولة مع مراعاة نوعية العمل حيث تم وضع لجنة مشتركة تعمل على ذلك، وأشار إلى أنه قد تم الانتهاء من الإستراتيجية الوطنية للمسنين وتم رفعها لرئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة ليتم الاطلاع عليها وصولاً إلى اعتمادها وأن الإستراتيجية الوطنية للمسنين تعد الأولى من نوعها على مستوى العالم وتتضمن القوانين والتشريعات التي من شأنها أن تعزز من حقوق المسن في مجتمعه..

جاء ذلك خلال ندوة "مواقع العمل والمسؤولية بين الشباب وأصحاب الخبرة" التي أقيمت مساء أمس الأول ضمن فعاليات حملة الوفاء التي تنظمها المؤسسة القطرية لرعاية المسنين وبالتعاون مع إدارة الشؤون الاجتماعية، بفندق الميلينيوم ، بهدف تصحيح بعض المفاهيم الخاطئة حول العلاقة بين السن وضعف القدرة على الاستمرار والعطاء وتوجيه ميول المجتمع نحو التعاطي مع المسنين عبر منظومة من المفاهيم والمنطلقات التنموية وتعزيز استمرار تواصل وعطاء المسنين للمجتمع كشركاء متميزين يمتلكون قدرا كبيرا من الخبرات ونشر وتعزيز ثقافة استثمار ودمج المسنين في كافة مؤسسات المجتمع..

حيث تحدث خلال الندوة التي أدارها الدكتور عبد الله فرج، كل من الدكتورة حمده السليطي عضو مجلس إدارة المؤسسة القطرية لرعاية الأيتام والدكتور خالد الهنداوي أستاذ جامعي وعضو اتحاد علماء المسلمين والسيد علي حمد البدر مدير إدارة التقاعد والمعاشات والشيخ عايض الق حطاني مدير الدعوة والإعلام بمؤسسة عيد الخيرية..

وأوضح الدكتور خالد بن جبر آل ثاني رئيس لجنة المسنين بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة أن التقاعد لم يعد حدثاً مرتبطاً ببلوغ سن التقاعد حسب الأنظمة الرسمية، فلم يعد هناك فرق بين العمر الزمني للتقاعد وبين العمر الاجتماعي والصحي والسلوكي الذي يجدد القدرة على الاستمرار في الإنتاج وأشار إلى أن التقاعد يترتب عليه الكثير من المشاكل الصحية والنفسية والاجتماعية كالتفكير والوسواس وأن هناك فرقا بين من يختار التقاعد المبكر ومن يُحال إلى التقاعد بعد وصوله السن القانونية للتقاعد مشدداً على ضرورة الاستفادة من خبرات ممن يتم الاستغناء عنهم وضرورة استيعاب المؤسسات والهيئات للشباب القطري ممن تمت إحالتهم للبند المركزي..

وطالب الدكتور خالد بن جبر برفع سن التقاعد بهدف الاستفادة من خبرات كبار السن ومساعدتهم على العطاء واحتوائهم..

من جانبه أشار السيد علي حمد البدر مدير إدارة التقاعد والمعاشات إلى أن الدولة وضعت خطة جديدة للحد من التقاعد المبكر وأن هناك دراسات لإيجاد حل لهذه القضية التي باتت تؤرق الكثيرين من كبار السن والشباب، وأوضح بأن لابد الاستفادة من خبرات كبار السن وعدم إهمال هذه الفئة لما يترتب على ذلك من أضرار نفسية واجتماعية واقتصادية وصحية وقال: تعتبر قضية التقاعد المبكر من القضايا التي بدأت تتفاقم في المجتمع القطري فهو استنزاف لأموال الصندوق ومن هنا يأتي دور المؤسسات والشركات في الاستفادة من طاقات وخبرات هذه الفئة وأما بالنسبة لكبار السن فلابد أيضاً الاستفادة من خبراتهم وعدم إهمالهم بعد اجتيازهم السن القانونية للتقاعد..

وأوضح السيد علي البدر أن وزارة العمل والشؤون الاجتماعية تعمل على تشغيل هذه الفئات في مختلف مؤسسات الدولة وتوفير فرص عمل مناسبة لهم مؤكداً أن هناك الكثير ممن حصلوا على التقاعد المبكر يعملون في جهات أخرى بالدولة وأن المساعي جارية للاستفادة من الكفاءات والخبرات الوطنية..

وأكدت الدكتورة حمده السليطي عضو مجلس إدارة المؤسسة القطرية لرعاية المسنين أن قضية التقاعد والإحالة للبند المركزي أصبحت من القضايا الشائكة في المجتمع القطري وأشارت إلى ضرورة إيجاد آلية لتقييم الموظف قبل إحالته للتقاعد ووضع معايير للتقاعد تعتمد على الخبرة والكفاءة كما وأوضحت أن الإلغاء الوظيفي أكثر المتضررين منه فئة الشباب لذا فإن المجتمع بحاجة إلى تخطيط شامل لإدارة الموارد البشرية مشددة على ضرورة الاستفادة من الخبرات التراكمية التي بحاجة إلى الاستثمار الحقيقي وقالت لابد من إبراز قيمة هذا الوطن وإدارة موارده بالشكل الصحيح ومن قبل خبرات وكفاءات وطنية منوهة بأن وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والأمانة العامة للتخطيط التنموي هما المسؤولان عن هذه القضية ووضع الحلول المناسبة لها..

وأشارت السليطي إلى أن الندوة تهدف إلى توثيق العلاقات والروابط وخلق جسور بين الشباب وأصحاب الخبرة وهم المسنون والتعرف على مدى جدول الخبرات التراكمية التي بحاجة لها المجتمع وإلقاء الضوء على المسؤوليات والأدوار التي يمكن أن يقوم بها المسنون أو المتقاعدون بعد سن التقاعد وقالت إن هناك بعض الوظائف التي لا تتقيد بسن معين مثل الاستشاريين والخبراء حيث إن العمل الاجتماعي مفتوح أمام المسن والعمل التطوعي أيضاً مفتوح أمامه وبإمكانه استثمار طاقاته في هذه الأعمال الإنسانية.

والحقيقة نحن لا نريد أن نتقيد بسن معين للتقاعد والذي هو (60) سنه لان الإنسان بعد هذا السن لا يزال قادراً على العطاء..

وحول أهمية حملة الوفاء أكدت الدكتورة حمده السليطي عضو مجلس إدارة المؤسسة القطرية لرعاية المسنين أن حملة الوفاء تعد جزءاً من البرامج التي تقوم بها المؤسسة القطرية لرعاية المسنين وهي انطلقت في ظل برتوكول التعاون والشراكة بين المؤسسة القطرية لرعاية المسنين وإدارة الشؤون الاجتماعية بوزارة العمل والشؤون الاجتماعية ، ولها دور كبير في توعية المجتمع بأهمية المسن وضرورة استمرار يته في العمل وضرورة الاستفادة من خبراته واستثمارها في العديد من المجالات خصوصا في المجالات التي كان يعمل بها لفترة طويلة وأشارت إلى أن المؤسسة القطرية لرعاية المسنين في ظل عقد مجموعة كبيرة من البروتوكولات مع المؤسسات والهيئات ذات الصلة بعمل المؤسسة من قريب أومن بعيد مثل إدارة الشؤون الاجتماعية والهيئة العامة للصحة والتقاعد والمعاشات وغيرها من المؤسسات المجتمع التي من الممكن أن تسهم بطريقة أو بأخرى في تفعيل دور المسن في المجتمع ونشر التوعية بأهمية المسن واحترامه وتهيئة المجتمع ليكون المكان الأساسي لإيوائه..

ومن جانبه ناقش الدكتور خالد الهنداوي-أستاذ جامعي وعضو اتحاد علماء المسلمين-موضوع الندوة من خلال ثلاثة محاور، المحور الأول تحدث عن الاهتمام بالمسنين في الإسلام والاستفادة من خبراتهم في العمل وتجربتهم في الحياة، والمحور الثاني تحدث عمّا يخص الشباب ومحاولة أخذ دورهم الفاعل في توجيه سفينة الحياة، أما المحور الثالث فقد تطرق إلى ضرورة المشاركة بين الشيوخ والشباب لإتقان بناء وصناعة الحياة..

وقد أوضح الدكتور الهنداوي فيما يتعلق بالمحور الأول انَّه وخلال الفترة الأخيرة تم التأكيد على العناية بالمسن مادياً ومعنوياً حتى ظهر ما يسمى بنظام التقاعد والتأمينات الاجتماعية، وكان قد تم تخصيص سنة 1982 سنة دولية للمسنين بدعوة من الجمعية العامة للأمم المتحدة ، مشيراً إلى أنَّ الإسلام قد نظم شؤون المسنين على مختلف جوانب الحياة قبل أكثر من أربعة عشرة قرناً، مستشهداً بآيات من القرآن الكريم وبأحاديث من السنة النبوية للتأكيد على احترام المسن "إن من إجلال الله إكرام ذي الشيبة المسلم"، ووجوب تقديم الرعاية العامة للمسن من قبل الدولة..

أما المحور الثاني فتحدث عمّا يخص الشباب في هذا المجال لبناء الأمة أو هدمها باعتبار أنَّ الشباب هم الذين يشكلون رأسمال الأمة وعدتها وعتادها المكين، كما أننا يجب أن نحث شبابنا على العمل في الطريق نفسها التي سار عليها الأولون من آبائنا وأجدادنا وذلك من خلال تدريبهم على الحماسة والتميز في العمل وعلى تطوير الأداء وعلى متابعة عملهم مع الإصرار على النجاح والتقدم نحو تحقيق الأهداف..

وحول ما يتعلق بالمحور الثالث أكدَّ الدكتور الهنداوي ضرورة مشاركة الشيوخ والشباب لإتقان بناء وصناعة الحياة، مشيراً في هذا الإطار إلى حديث عن الترمذي "ما أكرم شاب شيخاً لسنَّه إلا قيض الله له من يكرمه عند سنه"..

http://www.al-sharq.com/DisplayArtic...&sid=localnews

التوقيع

(( جعل مثواك جنة النعيم ياأختي الوحيدة وحبيبة قلبي والله أنتي وأمي وبس اللي في القلب .. وشوقي لكما وحزني عليكما سيطول يالغاليات ))
مريم الأشقر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-01-2008, 01:49 PM   #3
اجتماعي متفاعل
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
رقم العضوية: 706
المشاركات: 79
معدل تقييم المستوى: 13
سعود القعيب نشط

أشكرك على طرح هذا الموضوع

وإلى الأمام


دمتم سالمين [/

سعود القعيب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-01-2008, 08:11 PM   #4
مشرفة أبناء في قلوبنـا
ناشطة في مجال حقوق الإعاقة
 
الصورة الرمزية مريم الأشقر
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
رقم العضوية: 382
الدولة: الغاليــــ قطــر ــــة
المشاركات: 3,123
معدل تقييم المستوى: 16
مريم الأشقر نشط

حياك الله أخوي / سعود القعيب

شاكرة لك تواجدك ومرورك الكريم على الموضوع..




تقبل تحيتي

التوقيع

(( جعل مثواك جنة النعيم ياأختي الوحيدة وحبيبة قلبي والله أنتي وأمي وبس اللي في القلب .. وشوقي لكما وحزني عليكما سيطول يالغاليات ))
مريم الأشقر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التسجيل في الخدمة الاجتماعية...(أ/عبدالمجيد طاش) جميلة العمري قسم المواضيع المميزة 45 06-19-2012 01:03 AM
دراسات واوراق عمل عن المسنين سميرة قضايا إجتماعية 23 06-17-2012 11:08 AM
العمل مع الجماعات عبدالمجيد طاش قسم المواضيع المميزة 26 01-18-2012 10:08 AM
مؤسسات العمل التطوعي وخصائصها عبدالرحمن الخراشي مـــع (و) ضـــد 14 02-05-2010 08:52 PM


الساعة الآن 02:56 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
كتاباتك مرآة شخصيتك فأحرص أن تظهر بشكل راقي
اختصار الروابط
 
Inactive Reminders By Icora Web Design